image

ماهو الإحتراق الوظيفي؟ د. ناهد باشطح

ماهو الإحتراق الوظيفي؟ د. ناهد باشطح

image

كلما سألت صديق أو زميل عن أخباره في العمل وأجابني بأنه لا يجد وقت للتواصل مع من حوله بزيارة مثلاً او أن يقضي وقتاً للترفيه والتسلية ، تسائلت إلى أي مدى يسرقنا العمل ويدخلنا في دائلرة الإحتراق الوظيفي ؟!

“الاحتراق الوظيفي” يعني المبالغة في الاهتمام بمهام العمل والانخراط في مشاكله بما ينعكس سلبا على صحتك وحياتك

وفي استطلاع للرأي أجرته “جمعية إدارة الموارد البشرية الأمريكية”، ونشره موقع العين الإخبارية وجد الباحثون أن “الإرهاق والاحتراق الوظيفي” هو أحد أهم أسباب استقالة الكثير من الموظفين.

ويذكر موقع “بينزنس إنسايدر” الأمريكي، علامات الإنذار التي تنبهنا إلى الوصول إلىمرحلة الاحتراق الوظيفي، وهي:

1- المشاكل الصحية:

2- صعوبات الإدراك:

3- صعوبات في العمل والعلاقات الشخصية:

4- مواصلة العمل في المنزل:

5- التعب والإرهاق الصباحي:

6- السلبية في الأفكار:

7- انخفاض معدل الرضا:

8- فقدان الدافع لمواصلة الإنتاج:

مشكلات في الأداء:

10- إهمال الذات:

ولتجنب الوصول لتلك المرحلة الحرجة، عليك أن تفصل نفسك عن العمل ومشاكله بأن تحدد له وقتاً ينتهي بمغادرتك لمكتبك مثلاً، وكذلك تحديد أوقات للاسترخاء والابتعاد عن الأشخاص السلبيين والالتزام بأنشطة وهوايات محببة لك

وعليك العناية بصحتك والإنتباه لأي أعراض مرضية جسدية أو نفسية لم تكن تعاني منها من قبل ، مثل الصداع الدائم أو ألم القولون،

الاحتراق الوظيفي مرحلة خطيرة من الإجهاد النفسي والجسدي لا تسمح له بافساد حياتك.

اترك تعليقا لنا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

It’s time to start spending your time in a way that lights you up. I’m here to help you map out the steps & guild you along the way.

Address

236 SE 5th Avenue, New York 10000, U.S.A​

©2021 Koacher. Crafted by Boostifythemes

Shopping cart

0

لا توجد منتجات في سلة المشتريات.

Hit Enter to search or Esc key to close